أعمال التصميم

تبدأ العملية الإبداعية لكل مبنى ومنشأة وبيئة متكاملة مع جمع المدخلات. وهذه تستخدم بدورها في خلق فكرة، وجعلها متوائمة قدر الإمكان مع احتياجات العميل، وتطوير حلاً تفصيليًا. تتجسد هذه العملية في مصطلح "أعمال التصميم" العام.

تضع أعمال التصميم المعماري الأساس لكل الأشياء الأخرى. وفي هذه المرحلة يتحدد إلى أي مدى يتوافق المبنى مع بيئته المحيطة وسهولة استخدامه وفعاليته في استهلاك الطاقة والمواد التي ستستخدم في بناؤه وسعره النهائي للزبون. نعرف من واقع التجربة أن كل وحدة عملة يتم توفيرها في مرحلة التصميم تساوي فيما بعد عشر وحدات فيما يتعلق بالعمل الإضافي المطلوب وتطبيق حلول اللحظات الأخيرة. وبناءًا عليه، ستحتاج أولاً إلى خطة بناء على أعلى مستوى من الجودة للحصول على أفضل نتيجة ممكنة والتأكد من أن عملية البناء تسير بسلاسة.

يشمل التصميم الهندسي هندسة البناء والاتصالات ويبدأ في أقرب وقت ممكن من عملية التصميم العامة. يساعد ذلك في التأكد من أن كل وظائف النظام تسير في تناغم تام، مما ينتج عنه عملية بناء أسرع وأقل تكلفة وأكثر سلاسة. وكقاعدة عامة، هناك مكونات محددة يتولى مهمة تطويرها المهندس المعماري في فريق التصميم، الذي يقوم أيضًا بجمع أفضل المحترفين في المجال ويقود عملية التصميم بالكامل
Send us an inquiry
7